القائمة الرئيسية

الصفحات

آباء تلاميذ المؤسسات الخاصة غاضبون: هذه مطالبنا ومبادرة امزازي لم ترق إلى مستوى تطلعاتنا

آباء تلاميذ المؤسسات الخاصة غاضبون: هذه مطالبنا ومبادرة امزازي لم ترق إلى مستوى تطلعاتنا

أخبارنا المغربية 

نظم آباء وأولياء تلاميذ العديد من المؤسسات التربوية الخصوصية بمراكش وقفة احتجاجية اليوم، الجمعة 26 يونيو، وذلك استجابة لدعوة "إتحاد آباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص بالمغرب"، بتنظيم وقفات احتجاجية وطنية موحدة في الزمان ومفرقة في المكان أمام مقرات الأكاديميات الجهوية والمديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لمطالبتها بالتدخل حماية لحق التعليم وحماية من ضغوطات أرباب مؤسسات التعليم الخصوصي لفرض مبالغ غير مستحقة على الآباء وأولياء التلاميذ، ومن أجل فتح حوار مع الإتحاد لتدارس سبل إيجاد حل منصف وعادل لطي هذا الخلاف ومعالجة المشاكل القائمة يقول طلب تغطية إعلامية صادر عن الإتحاد توصلت به أخبارنا المغربية. 

 محمد النحيلي المنسق الوطني للإتحاد، وفي تصريح مكتوب لأخبارنا المغربية، أكد أنه "اعتبارا لتداعيات الجائحة الوبائية كوفيد 19 على المستوى الاقتصادي والإجتماعي، وما خلفته من أوجه للخلاف بين أمهات وآباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص ومهنيي القطاع حول الرسوم المدرسية عن أشهر الحجر الصحي؛ 

واعتبارا للمشاكل المطروحة على مستوى التعليم عن بعد الذي قررته وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي كبديل عن التعليم الحضوري، ومن الحركية التي تعرفها الساحة، حيث تتصاعد موجة الاحتجاجات عبر مجموعة من الأقاليم للأسر التي ترفض أداء رسوم غير مستحقة عن خدمات غير منجزة وفق دفتر تحملات التعليم الخصوصي"، النحيلي تحدث كذلك عن "رفض المؤسسات المذكورة كل أوجه الحوار مع تمثيليات أمهات وآباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص والإصرار على معالجة الملفات بشكل فردي، في ظل غموض حاصل حول آفاق الدخول المدرسي المقبل وسط أجواء التوتر الحالية، مع مآلات مبادرة الوساطة التي تقوم بها الوزارة والتي نعتبرها وساطة طرف واحد لن تؤدي إلى النتائج المتوخاة منها وإيجاد حلول لهذا المشكل المفتعل وخاصة أمام غياب الطرف الثاني الرئيسي والأهم المتمثل في: "آباء وأولياء التلاميذ بمؤسسات التعليم الخاص". 
المتحدث أوضح كذلك أن "إتحاد آباء وأولياء تلاميذ مؤسسات التعليم الخاص بالمغرب"، قرر تنظيم وقفات احتجاجية وطنية موحدة في الزمان ومفرقة في المكان يوم الجمعة 26 يونيو 2020 من الساعة الثانية عشر زوالا وإلى غاية الواحدة زوالا أمام مقرات الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لمطالبتها بالتدخل حماية لحق التعليم وحماية من ضغوطات أرباب مؤسسات التعليم الخصوصي لفرض مبالغ غير مستحقة على الآباء وأولياء التلاميذ، ومن أجل فتح حوار مع الإتحاد لتدارس سبل إيجاد حل منصف وعادل لطي هذا الخلاف ومعالجة المشاكل القائمة، مع تأكيده على عرضه في حده الأقصى على أرباب المؤسسات، انطلاقا من مبدأ "الأداء مقابل الخدمة" وهو كالتالي:
- إعفاء جميع الآباء والأمهات الذين فقدوا عملهم جزئيا أو كليا من أداء واجبات تمدرس أشهر: أبريل، ماي، يونيه 2020.
- أداء بقية الآباء والأمهات لنسبة 50 في المائة من واجبات تمدرس أشهر: أبريل، ماي 2020 والإعفاء الكلي من واجبات تمدرس شهر يونيه 2020، مع اعتبار واجبات الأطفال في التعليم الأولي غير واجبة نظرا لعدم إدراج الوزارة الوصية لخدمة التعليم عن بعد ولا تخضع لتنقيط - ونتيجة نهاية السنة، واعتبار واجبات التنقل غير واجبة كذلك لعدم تقديمها والاستفادة منها.
بمراكش وكسائر الجهات، نظم آباء وامهات تلاميذ مؤسسات التعليم الخصوصي الغاضبون، وقفة أمام أكاديمية مراكش آسفي، رفعت خلالها شعارات قوية هاجمت المؤسسات التعليمية الخصوصية وأربابها والمنظومة التعليمية برمتها، وطالبت باعفائهم نسبيا أو كليا من واجبات التمدرس الخاصة بمرحلة الوباء.
عبد الإله تاشفين، أب متضرر، أوضح لأخبارنا أن وقفة اليوم تأتي بعد فشل حوار التنسيقيات واللجان وجمعيات الآباء بمؤسسات التعليم الخاص، ما دفع الغاضبين للإنتظام في تنسيقية وطنية، مؤكدا أن الآباء يعتبرون كوفيد 19 قوة قاهرة، علما أن القوة القاهرة وفقا لقانون الإلتزامات والعقود توقف تنفيذ العقود، وتجعل ذمة المدين بريئة، فالآباء والأولياء - حسب تاشفين - يعتبرون ذمتهم تجاه المؤسسات بريئة، وغير مستعدون إطلاقا لأداء ما ليس مستحقا يؤكد تاشفين.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات